+961-3-145656

زرع الدقن

 

يقصد بشد الذقن إعادة تشكيل الذقن وإزالة الأنسجة الزائدة مع شد الجلد لاستعادة تناسق ملامح الوجه وإعادة رونق الشباب إليه. هناك العديد من الطرق والخطوات التي تعطي نتائج جيدة في شد الذقن والتخلص من الذقن المزدوج .
تختلف الإجراءات المتوفرة لتجميل الحنك بحسب حالة كل مريض وما يحتاجه للحصول على النتيجة المطلوبة، وتنقسم هذه الإجراءات إلى :

 زراعة الحنك ويتم خلال هذه العملية تكبير الحنك أو أجزاء منه، بواسطة زرع غضروف يُؤخذ من جسم المريض نفسه، أو عن طريق حشوة اصطناعية. وتستخدم هذه الطريقة مع الحالات الخفيفة أو المتوسطة من صغر الحنك، وتستغرق تقريبا 30-60 دقيقة.
نقوم من  خلالها بعمل شق جراحي في منطقة ما تحت الحنك، لكي تكون آثار الشق الجراحي مخفية، أو يكون الشق الجراحي داخل الفم في منطقة التقاء اللثة بالشفاه،  و نقوم بعمل تجويف في هذه المنطقة، ومن ثم غسله بمحلول مطهر مضاد للجراثيم، وإدخال الحشوة أو الغضروف في هذا التجويف، وبعدها يتم غلق الطبقات التي تم فتحها وصولا إلى الجلد، إذ يتم إغلاقه بخيوط دقيقة لتقليل آثار الشق الجراحي. وهناك العديد من أنواع الحشوات، ولكن الأكثر استخداما هما: حشوات السليكون وتمتاز بكونها سهلة التشكيل والزرع في الحنك، إلا أنها لا تسمح لأنسجة الجسم بالنمو خلالها، مما يجعلها عرضة لأن تنزلق بعيدا عن مكان زرعها، إضافة إلى أن المريض لا يشعر بأن الحشوة أصبحت جزءا من جسمه.حشوات البولي إثليلين وهي أكثر الحشوات استخداما وتفضيلا، وتمتاز بكونها تحتوي على ثقوب مما يسمح لأنسجة الجسم بالنمو خلال الحشوة، وتصبح الحشوة جزءا من عظم الحنك، لا يمكن للمريض أن يميزها عنه.

نحت عظم الحنك وتستخدم لتصغير الحنك أو جزء منه عند وجود عدم تباين بين جهتي الحنك، و نقوم بعملية نحت عظم الحنك للحصول على الحجم والشكل المطلوب له، وتتم عملية النحت بعد إجراء شق جراحي تحت الحنك أو داخل الفم.

إعادة تشكيل عظم الحنك و نستخدم  هذه الطريقة في تجميل الحالات الشديدة من صغر أو كبر الحنك والتي لا يمكن القيام بها بواسطة الإجراءات العلاجية الأخرى، ويمكن تكبير أو تصغير الحنك بواسطتها، وكذلك تجميل الحنك الكبير المربع الشكل إلى حنك أصغر حجما وأدق شكلا. و نقوم بعمل شق جراحي إما تحت الحنك أو داخل الفم، للوصول إلى عظم الحنك، ويقوم باستخدام منشار هزاز، وفصل عظم الجزء السفلي من عظم الحنك عن الجزء العلوي المحتوي على اللثة والأسنان، وإزاحة الجزء السفلي لعظم الحنك إما إلى الأمام لتكبير العظم، أو إلى الخلف لتصغير الحنك، وبعدها يثبت الجزء السفلي المزاح من مكانه بالجزء العلوي لعظم الحنك بواسطة شريحة وبراغٍ معدنية.
غالباً ما تتم عملية شد الذقن تحت تأثير تخدير كلي ولكن ربما فضل الطبيب استخدام تخدير موضعي حسب حالة المريض خاصة إذا كانت الترهلات أو التجمعات الدهنية بسيطة.

تستغرق عملية تنحيف تحت الذقن من 1إلى 2ساعات إذا لم تكن مصحوبة بعمليات تجميلية أخرى. بعد تمام الإفاقة والاطمئنان على صحتك يمكنك مغادرة المستشفى خلال نفس اليوم، ولكن لابد من أن يرافقك أحد للمنزل وسيصف لك الطبيب خطة استكمال العلاج وبعض الأدوية لمنع حدوث مضاعفات وكذلك موعد الزيارة القادمة لإعادة التغيير على الجرح.

من الطبيعي خلال الأسبوع الأول بعد العملية وجود بعض الألم والكدمات والتورمات، حيث تتقيد حركة الكلام والمضغ فيمكنك الاعتماد على شرب العصائر والسوائل. يجب أيضاً الاستراحة خلال الأسبوع الأول بعد العملية ويمكن بعده العودة للعمل مع مراعاة عدم التعرض للشمس أو الحرارة، ومع الوقت تقل الكدمات تدريجياً فخلال شهر يمكن رؤية نتائج العملية.

تظهر النتائج بعد زوال الكدمات وفك الغرز أي بعد حوالي10 أيام من العملية تبدأ النتائج في الظهور، ثم تكتمل الصورة النهائية للنتائج بعد شهر حيث عاد لوجهك بعض ملامح الشباب المفقودة فيصبح وجهك أكثر شباباً وتناسقاً وجمالاً.

مضاعفات عملية نحت الذقن

كأي عملية جراحية لها مزاياها وعيوبها ولكن مع التطورات الحاصلة في مجال التقنيات الحديثة قلت عملية تنحيف الذقن جراحياً جداً إلا إذا كانت مصحوبة بعملية تجميل أخرى، كأن يجريها الطبيب في ذات الوقت مع عملية تجميل الأنف أو تصغير الذقن، ومن أشهر المضاعفات التي تنتج عن عملية شد الذقن ما يلي: استمرار النزيف بعد العملية وتجمع دموي في أسفل الذقن , عدوى والتهابات في منطقة تحت الذقن قد تتطور لصديد يمتد لأسفل,  فقد الإحساس في منطقة الشفاه والذق ,. عدم التئام الجرح بطريقة طبيعية وتكون ألياف في منطقة الجرح و تغير في الإحساس وشعور بالحرقان.

اسئلة و اجوبة :

ما هي  مرحلة التعافي بعد جراحة زراعة الذقن ؟

معظم المرضى الذين يخضعون لجراحة تكبير الذقن يمروا بفترة توقف عن العمل قليلة نسبيا ثم بعد ذلك يمكنهم العودة الى العمل المكتبي وممارسة معظم الأنشطة اليومية الأخرى في غضون 7 أيام بعد الجراحة. أما بالنسبة للإنزعاج والشعور بعدم الراحة فعادة ما يكون ضئيل جدا ويمكن التحكم فيه والقضاء عليه بسهولة بواسطة استخدام مسكن للألم.  يكون  الشكل  ألشبه النهائي في غضون شهر واحد بعد الجراحة وتعتبر نتائج نهائية بعد مرور حوال4  شهور من الجراحة وذلك عندما يهدأ التورم المتبقي.

ما هي مضاعفات جراحة تجميل الذقن ؟

على الرغم من أنها تكون نادرة إلا أنه تحدث مضاعفات لجراحة زرع الذقن. يجب أن يتوقع المريض بعد العملية ظهور الكدمات والتورم التي يمكن أن تستمر لمدة قد تصل إلى4 أسابيع. وتشمل المخاطر الأخرى إنتقال وترحيل زروع الذقن من مكانها بعد أن يتم وضعها. وهذا قد يتطلب إجراء ثاني من أجل ضبط وتسوية الزروع بمحاذاة صحيحة وملائمة. العدوى قد تشكل خطرا ولكن يمكن التحكم فيها والسيطرة عليها بفعالية كبيرة من خلال المضادات الحيوية. يحتمل أن تؤدي جراحة زرع الذقن  ألى خدر في الشفة أو الذقن كتأثير جانبي لجراحة الذقن التجميلية ولكنها من ألغالب تكون موْقتة لفترة 4 ألى 6 أشهر .

ما هي ألعمليات ألممكن فعلها لتحسين شكل ألوجه مع عمليات ألذقن ؟

في حين أن العديد من المرضى يختارون الخضوع لجراحة زرع الذقن وحدها تماما كما في كثير من الأحيان سوف يتم الجمع بين عملية تكبير الذقن مع إجراءات أخرى لتحسين النتائج مثل جراحة تجميل الأنف وشفط دهون الرقبة .

ما هم ألمرشحين لجراحة زرع الذقن ؟

الذين يمتلكون  ذقن بها تجويف, أنف بارز, رقبة سمينة مليئة بالدهون أو  الذقن الحادة والبارزة .